المرأة

طريقة النوم بعد الولادة القيصرية

إن طريقة النوم بعد الولادة القيصرية تحتاج الى بعض الاحتياطات وكذلك اختيار أوضاع معينة، على عكس الولادة الطبيعية لا تؤثر طريقة النوم على التعافي.

طريقة النوم بعد الولادة القيصرية

هناك طريقة صحيحة للنوم عند الولادة القيصرية ، تساعدك على التعافي والشفاء بشكل صحيح دون أي مضاعفات لتعودي لنشاطك  و تتمكني من العودة والوقوف على قدميكِ مرة أخرى، وطريقة النوم بعد الولادة القيصرية تشمل الآتي:

النوم على الظهر بعد الولادة القيصرية على الرغم من عدم النُصح بالنوم على الظهر بعد أكثر من 20 أسبوع من الحمل، إلا أن بعد الولادة القيصرية يختلف الأمر، حيث ينصح بالنوم بعد القيصرية على الظهر للتعافي من الجراحة، وذلك لأنها تقلل الضغط على موقع الجرح وتجعل جسمك محايد. وإذا كنتِ بحاجة لرفع ساقيكِ أو جعل هذا الوضع أكثر راحة، يمكنك إضافة وسادة للجسم أو بطانية أو منشفة ملفوفة بإحكام تحت ركبتيك أو ذراعيك.

وعند النهوض من الفراش، بدلاً من أن تجلسي في وضع مستقيم “رفع الظهر للأمام”، استخدمي طريقة “لفة السجل” المكونة من ثلاث خطوات وهي:

  • قبل أن تقومي بتحريك ساقيكِ عن السرير، قومي بالاستدارة على جانبك مع ثني ركبتيكِ.
  • قومي بدفع جسمك بالكامل ببطء لوضعية الجلوس مستخدمة ذراعيكِ في ذلك، ولكن تأكدي أولاً من حفاظك على استرخاء بطنك أثناء الحركة حتى لا تتألمي أو تتضرري.
  • عليكِ التأكد أنكِ في الوضع المستقيم أو المنتصب قبل أن تقفي على قدميكِ.
  • ستحتاجين أيضًا إلى استخدام طريقة لفة السجل في الاتجاه المعاكس للاستلقاء على السرير مرة أخرى.

النوم على الظهر بزاوية منحدرة

في هذه الوضعية للنوم عليك أن تستخدمي ما يكفي من الوسائد الداعمة لمنح نفسك مصدرًا موثوقًا لتنحدري عليه بزاوية 45 درجة في سريرك.

إن هذا الوضع قد يكون غير معتاد في البداية إذا كنتِ لا تنامين عادةً بهذه الطريقة، فقد تجدينه مريحًا نسبيًا أثناء فترة التعافي.

بالإضافة إلى ذلك ليس من غير المألوف أن تعاني من انقطاع النفس الانسدادي النومي بعد الولادة، ولكن أولئك الذين خضعوا لعملية قيصرية هم أكثر عرضة للإصابة بهذه الحالة، لذا هذه الطريقة من النوم يمكن أن تقلل الضغط على الجرح ويضمن أن مجرى الهواء مفتوحًا وخالٍ من العوائق.

النوم بوضعية جلوس المستقيم

من المحتمل إن كنتِ مستيقظة في أي وقت من الأوقات أن تنامي في وضعية الجلوس المستقيم مرة واحدة على الأقل.

على الرغم من أن هذا الوضع قد لا يكون مريحًا مثل النوم في السرير، لكنه أفضل طريقة النوم بعد الولادة القيصرية، فهو يعد خيارًا رائعًا آخر يمكن أن يكون عمليًا بشكل لا يصدق في الأيام الأولى.

يجب التأكد من شراء بعض الوسائد الداعمة المريحة لجعل النوم في وضع مستقيم مريحًا قدر الإمكان، وإذا كنتِ ترضعين طفلك رضاعة طبيعية فإن النوم في وضع مستقيم يجعل من السهل إطعام طفلك الصغير أثناء تلك الوجبات الليلية المتعددة.

رغم ذلك فإن النوم في وضع مستقيم ليس حلاً طويل الأمد، حيث يمكن لمعظم الناس العودة إلى السرير بعد حوالي أسبوعين من الولادة.

 النوم على الجنب بعد الولادة القيصرية

النوم على الجنب من وضعيات طريقة النوم بعد الولادة القيصرية التي يبحث عنها الكثيرين، فهي في المركز الثاني لوضعيات النوم المريحة بعد النوم على الظهر، أما بالنسبة للأشخاص الذين خضعوا لجراحة في البطن، فهو يعد خيارًا رائعًا لأنه لا يضغط على الجرح، كما يجعل الدخول والنهوض من السرير أسهل.

متى تنامي على بطنك بعد العملية القيصرية؟

طريقة النوم بعد الولادة القيصرية من أهم الأشياء التي يجب الاهتمام بها بعد الولادة، لذا هناك بعض الأوضاع التي تساعد في الشفاء والأخرى قد تضرك من بينها النوم على البطن بعد القيصرية، فمن أضرارها انقطاع النفس أثناء النوم والضغط على جرح الولادة، لذا يجب الانتظار على الأقل لـ 6 أسابيع بعد القيصرية لتتمكني من النوم على البطن مرة أخرى.

أسباب اختيار أوضاع للنوم بعد الولادة القيصرية

إن الأسابيع القليلة الأولى بعد الولادة القيصرية يحدث بها الكثير من التغييرات الجسدية، بالإضافة إلى التعافي من الجراحة القيصرية فإنكِ تحتاجين أيضًا إلى رعاية إنسان صغير يعتمد عليك تمامًا.

لذلك إن الحصول على قسط كافٍ من النوم أمر مهم وضروري، وعندما تكونين مرتاحة بطريقة صحيحة بالتالي تكونين بعدها أكثر يقظة وقدرة على رعاية طفلك ونفسك بشكل صحيح.

وبالمثل عندما تكونين مستريحة بشكل صحيح، سوف يتم تخصيص طاقتك لشفاء جسمك، لذلك عليكِ أن تحصلي على أكبر قدر ممكن من الراحة، خاصة في الأسابيع القليلة الأولى بعد الولادة القيصرية.

نصائح لطريقة النوم بعد الولادة القيصرية

إن النوم بشكل مستقر ومريح غير متوفر للعديد من الاشخاص وليس الآباء الجُدد فقط، ولكن رعاية مولود مع الجراحة القيصرية من العوائق التي تصعب طريقة النوم بعد الولادة القيصرية، ولكن هناك بعض النصائح التي يمكنها أن تجعل من نومك ليلاً سهلاً:

  • لا بد من مساعدة الزوج في الرعاية الليلية للمولود الجديد.
  • كما ويجب تجنب مشاهدة الشاشات (التلفاز/الموبايل) قبل النوم.
  • اخلقي بيئة نوم مريحة.

إذا كان الألم يبقيكِ مستيقظة ليلاً:

  • استشيري الطبيب ، وإذا لزم الأمر سيصف لكِ مسكن ألم آمن على الرضيع.
  • الجأي للوسادات الداعمة: قد تحتاجين إلى شراء وسادة للحمل أثناء حملك، ويمكنك إعادة استخدامها مرة أخرى بعد الولادة لتجعل وضع نومك أكثر راحة.
  • تجنبي الكافيين والوجبات في الوقت المتأخر من الليل:

وهذه النصيحة تنطبق على الجميع، وليس النساء اللاتي خضعن للولادة القيصرية فقط، فقد تجعلك هذه الأشياء مستيقظة وتحرمك من النوم، لذا تجنبيها قبل ساعتين على الأقل.

أشياء عليكِ تجنبها بعد الولادة القيصرية

إن التعافي من الولادة القيصرية يتطلب أن تعطي لنفسك الوقت والمساحة الكافية التي تحتاجينها للشفاء تمامًا، بالإضافة لطريقة النوم بعد الولادة القيصرية هناك بعض الأنشطة والسلوكيات التي ربما قد تحتاجين لتجنبها على الأقل لـ 6 أسابيع بعد الولادة القيصرية، وذلك حتى تتعافي تمامًا ويؤكد لك طبيبك ذلك وتشمل:

  • النوم على البطن.
  • حمل أي شيء ثقيل عدا مولودك الجديد.
  • استخدام السدادات القطنية أو الدش المهبلي حتى يصرح بها طبيبك.
  • الاستحمام قبل أن يتعافى الجرح ويتوقف نزيف الولادة القيصرية.
  • ممارسة العلاقة الحميمية قبل أن يصرح طبيبك.
  • الجلوس في حمامات السباحة أو حمامات المياه الساخنة.
  • ممارسة التمرينات الرياضية الصارمة أو تمرينات العضلات قبل أن يصرح طبيبك.
  • استخدام الدرج (السلم) بشكل متكرر.

لا تترددي ان تطلبي من الأصدقاء والعائلة التدخل ومساعدتك، حتى تتمكني من الراحة حيث ان ذلك من الطرق الرائعة لتخفيف العبء عليكِ في الأيام الأولى.

مقالات ذات صلة

                    
زر الذهاب إلى الأعلى